Month: January 2018

مقتطفات قصص العرب جنس 2018 الجزء الأخير

مقتطفات قصص العرب جنس 2018 في جزئها الثالث و الأخير ، المشهد الأروع في كامل القصّة التي تتحدث فيها الفتاة سهى عن تجربتها الجنسية مع زميلها في الدراسة. و لئن بدت القصّة الأولى و الثانية تصوّر مدى خوف و لهفة الفتاة ، فإن هذا الجزء من القصّة تظهر فيه الفتاة وهي منسحبة عن كلّ هواجس التّردد في تذوّق لهفة الجنس من زميلها. تواصل التّحدث عن تجربتها فتقول « و بعد أن شعرت بالضياع بسبب القبلات.. التي كانت فيها عيناي تسبح للمجهول و هي مغمضة. زاد هيجاني أكثر و أكثر بسبب لمسه لخصري و بطني من تحت القميص ، و كذلك بزازي الذي أخذت يداه تحاول عصره من فوق القستان. شعرت حينها بالنشوة و هي تسير في عروقي.. أما هو فقد كان كثير اللهفة ، ينظر جسدي في ذهول ، و كأنّه غير مصدّق عيناه تنظر عراء خصري و بطني و ملامسته لهما. أحسست مدى لهفته للجنس. و شعرت بمدى تشوّقه و تذوّقه له. كنت في نظره أجمل هديّة مُنحت له. وقفت من على فخذيه و تعمّدت الضغط على زبّه من فوق بنطلونه بيدي.. بدا متوهّجا كالجمر.. ادرت ظهري نحو باب غرفته.. ثم خطوت خطوات نحوه.. ثم دخلت عتبة الغرفة ، اما هو فكان واقفا في مكانه الاول ينتظر منّي ايّة اشارة ثم قلت له بأن ينتظرني قليلا.. اغلقت باب الغرفة و شرعت انزع كلّ ملابسي ، ولم أُبق غير السترينغ.. فتحت الباب و ناديته بصوت مثير و خافت ، و ما هي إلا ثوان حتى رأيته يدفع الباب مندفعاً بجسده العاري نحوي.. إلتصق بي إلتصاقا رهيبا.. إلتصق صدره ببزازي و زبّه المنتصب بقوّة يكاد يخرق السترينغ ، إذ كانت كلتى يداه تشدّ طيزي و تجذب بشدّه و لهفة نحو زبه. في نفس الوقت شرع يقطّع شفتاي تقطيعا ، و لم ينته منهما إلا و أسرع نحو رقبتي يلحسها بلسانه و يتذوّق طعمها.. و سرعان ما تحوّلت يداه نحو بزازي يشدّه بيديه و يفرك حلمتيه بسلاسة. شعرت بلذّة جامحة ، أخذت أتأوّه في صوت مرتفع ، حتى كنت أرى نفسي أنّي أبالغ بعض الشيء.. فتأوّهي لا يعكس بمدى شعوري باللذه التي أنا أشعر بها.. فلا القبلات و لا العناق و لا اللمس كان ليكون السبب الحقيقي.. أخذت أبحث عن تبرير ، فسبب ذلك لم يكن بسبب ما فعله برقبتي و بلمسه طيزي بقوة او قبلاته التي حرّكت فيّ اللهفة.. و إنّما كان بسبب لمسي لزبّه. لم أكن أتوقّع أن يكون زبّه طويل لهذا لحد الكبير. بل أكثر من ذلك ، زبه كان عريض ، لدرجة أنّي عندما لمست بأطراف أصابعي رأس زبه ، كاد أن يستوي طول اصبعي بطول رأس زبه فقط! »

و تتواصل أحداث قصّة الفتاة سُهى المقتطفة من مقتطفات قصص العرب جنس 2018 لتصل إلى الوصف الدقيق للعلاقة الجنسية التي حصلت بينها و بين زميلها اذ تقول « تمالكني شعور غريب ، أحسست أنّي أنا هي الفتاة المحظوظة التي عثرت على هذا الشاب. كنت أردد في دهشة و اعجاب ” يا له من زب كبير عريض جميل ” شرعتُ أتلمّس زبّه بكامل يدي أعلى و أسفل.. زبّه كان متحجّرا بشدّة أما هو فلم يكف يرضع حلمتاي الصّغيرتين الورديّتين.. راودني شعور بالإثارة و أنا أقلّب خصيتيه الناعمتين.. و للحظة ، توقّفت ، ثم أوقفته هو كذلك بفعل حركة خفيفة و هي أنّي خطوت بجسدي إلى الخلف.. نظرت إليه و نظر لي ، أحسست بأنّي أريد التّمدد بجسدي ، شعرت بأنّ رغبتي صارت أكبر من أن أظلّ واقفة أمامه أمسكه من زبّه و هو يقبّل شفتاي تارة و رقبتي و بزازي تارة أخرى.. فلم أتردد حينها ، سرت نحو السّرير ثمّ تمددت فوقه على بطني.. كأنّي أردت الإستسلام له. فنظري إلى جسده العاري كان كفيلا بأن يذوّب كلّ قطرة من دمي ، و خصوصا زبّه الذي لامس بظري من فوق السترينغ منذ قليل.. أتى نحوي فوق السرير مباشرة ، كأنّه فهم من ردة فعلي السابقة أنّي قد استسلمت له ، او بالأحرى كأنّي ألغيت ذاك الوعد الذي طلبته منه..و قمتُ بتوزيع أوراق لهفتي للجنس من جديد.سكسسكس 2018

وفي آخر احداث مقتطفات قصص العرب جنس 2018 تقول سهى « فاجأني بلذّة لا أكاد وصفها ، حينما ثنى ركبتاه بين فخذاي و قام بإسدال السترينغ نحو قدماي ثم غمس وجهه بين شق طيزي و شرع يلعق بلسانه كسّي و يمصّه بشفتيه بقوّة و شراهة جعلني أتأوّه و أصيح صياح الفتاة التي تشعر بلذة النيك ، و لم تمر ثوان على ذلك حتى استدرت على ظهري ، و أفرجت ساقاي يمينا و يسارا ، فأسرع نحو كسّي من جديد يلتهمه بفمه إلتهما.. شعرتُ بشفتيه تكاد تفتك ببظري ، و لعلّ صراخي لمدى احساسي باللذة العميقة جعلته يزداد هيجانا و رغبة منه في ان يكون عنيفا في لحس و مص كسّي كلّه.. صار كسّي محمرّا بشدة يكاد بنفجر منه الدّم ، و لم يبعد فمه من كسّي لولا أنّي أزحت بيدي رأسه عنه.. فأسرع مباشرة نحو شفتاي ، مرتكزا على عضلات ساعديه و ركبتاه لا تزال مرتكزة في مكانهما ، أما زبه فقد تدلّى إلى الأسفل قريبا من كسّي.. أسرعت بيدي نحو زبّه و مسكته ثم و جهّت راس زبه مباشرة نحو كسّي ، و حينما دفع زبه قليلا إلى أمام خرق رأس زبه كسّي و مزّق غشاء بكارتي الرّقيقة.. و أخذت أصرخ لذّة و وجعا لسبب ذلك ، ألقيت نظرة نحو زبه بعد أن جذبه بسرعة فوجت ان راس زبه مغرورقا بالدم.. في أجمل قصص الجنس إثارة و روعة من مقتطفات قصص العرب جنس 2018

افلام سكس 2018سكس 2018صور سكس 2018صور نيك 2018صور بزاز كبيرةتحميل افلام سكسنيك امهات

سكس استاذ خصوصي يطفأ محنته مع تلميذته المحرومة الحارة في غرفة نومها

سكس استاذ خصوصي يطفأ محنته مع تلميذته المحرومة الحارة التي حاولت التقرب اليه في كل مرة يصبحان لوحدهم في غرفة نومها المكان الذي يدرسها فيه اول على الاقل يحاول لانه في كل مرة يبدأ في الشرح لها كان انبتباهه يذهب الى تنورتها القصيرة التي بسبب قصرها كانت فخذها الابيض المثير جدا يسبب الانتصاب لقضيبه و كانت هي تعمل كل هذا عن قصد حتى ترى متى سيتوقف عن المقاومة و يفقد تحمله , و كأي رجل دمه حار و قضيبه ممحون رماها فوق سريرها و وضع جسده فوق جسمها و بقي ينظر اليها و انفاسها ترتفع مسببة لثدييها يدعك صدره فقبلها حتى نسي انها فقط مراهقة محرومة و راها كامراة ناضجة مجتاجة لتتناك بقضيب و كان قضيبه اكثر من مبسوط ليحقق لها طلبها .

كان واضح انها جد مستعجلة لالمسها و لم انتظر قلعت ملابسها قطعة قطعة حتى كان جسدها الابيض عاري امام كان لديها جسم رشيق و لاكن ممتلئ في نفس الوقت فبرغم من نحافة وسطها الان ان صدرها و مؤخرتها كانتا مبهرتين في الحجم , اقتربت مني و قلعت ملابسي باصابع مرتعشة و لما رات حجم قضيبي مسكته و هي تمرر لسانها على شفتيها الممتلئة و هذا زاد من نبض قلبي و زبي  , كانت تعابير وجهها مليئة بالشهوة و لانها كانت متررد ساعدتها بوضع يدي على رأسها و ضفطت على رأسها حتى جلست على ركبتيها امامي في الارض و قضيبي زاد في نبضه لما وضعته انا بين شفتيها في اللحظة التي حاولت ان تلعق شفتيها و لاكن بدل شفتيها مررت لسانها على رأس قضيبي فتحكم زبي في جسدي و بدات ادخله الى فمها و اخرجه حتى سالت الرغوة من شفتها السفلى  و كنت ارى حلقها يتحرك لانها تبلع ماء شهوتي الجنسية بتتابع حتى شبعت من طعم قضيبي .

فحلمتها و جعلتها تتكأ فوق سريرها كان مثل صورة في موقع سكس لذيذة و ناعمة و محرومة بحاجة لقضيب يريحها  عيناي تفحضتا جسدها مرة اخرى , بشرتها البيضاء اصبح لونها وردي من الهيجان الجنسي  و حلمتاها مقومة و فخذيها مبللين بماء كسها و كان يشكر حظه انه هو الشخص الذي على وشك تنيك اجمل كس وردي صغير تراه عيناه , دخل لسانه بين الشفرتين و لمس اعماق بدرها و لما سمع اهاتها البنوتية زادت حركة لسانه بسرعة اكبر ااه اه اه اااه بقي يلحس حتى شعر بالتهاب زبه من المحنة دخل زبه الى كسها حتى اصبح كله بداخلها ثم بدا يتحرك ببطئ عندما بدات تحرك جسمها معه و تأمره ان لا يكون بطيئ و ان ينيكها بعنف و سماعها تتحدث بطريقة كان ظاهر انها لم تعد مسيطرة على كلامها او جسدها تحمس اكثر و بدأ النيك القوي في تلك اللثانية , كان قضيبه يتحكم في كل جسدها و يرغمها على ان تقفز من مكانها لما يدخلها و خصوصا ثدييها , فامسكت يديه و وضعتهم على بزازها و بدأ يعصرهم و كل ما كان يشعر به هو لحم كسها الرهيب ملتف حول زبه الحديدي و بزازها الناعمة في قبضة يديه الخشنة و صوت تغنيجها ااه اااه استاذي اااه ااه اااه و رائحة الكس المسخنة و بعد دقائق طويلة من تنيكها في كسها قذف قضيبه في قاع كسها و لم تكن تنزيلة خفيفة بل دامة لمدة كان لا يحرك اي مكان في جسمه و كانه مثلج ينتظر حتى انتهى قضيبه من القذف ثم ارتمى فوقها و وجهه في عنقها يتنفس بصوت مسموع بينما جسده كان يقطر بالعرق من كثرة قوة النيك الذي عمله لها .

و ظلو في هذا الوضع لعشر دقائق صدره ملتصق على ثدييها و يتنفس في عنقها بين قضيبه المرتخي لا يزال مدفون في لحم كسها الحار حتى قام من فوقها و بدأ في ارتداء ملابسه و كان مسرور من نظرة الهدوء من وجهها لانه عرف كيف يوصلها الى شهوتها الحارة و يطفأ محنتها قال لها ( هذا اول درس تنتبهين فيه و الان ارتدي ملابسك قبل ان تدخل والدتك , و سأعطيك درس نيك طيز في حصتنا القادمة ) و من ابتسامتها المشرقة كان زبه على الوشك الانتصاب من جديد لو انه لم يفرغ كل محنته قبل ثواني فقط فيها .
افلام نيك 2018صور نيك 2018افلام سكس 2018نيك محارم 2018تحميل نيك محارم